آخر الأخبارتقارير وتحليلاتسلايد

هل يشكل فيروس هانتا الجديد الذي ظهر بالصين خطورة على الإنسان؟

لم يتخلص العالم من فيروس كورونا المستجد الذي ظهر من الصين، ومنها انتشر في معظم دول العالم مخلفا قرابة 20 ألف قتيل خلال عدة أسابيع، لتكون الصين نفسها مصدر تهديد جديد للبشرية لكن هذه المرة عبر فيروس جديد تسبب في مقتل أحد الأشخاص وأصاب أكثر من 30 فما هو هذا الفيروس .

أعلنت الصين عن الفيروس الجديد هانتا، الثلاثاء، بعد وفاة شخص وإصابة 32 آخرين، وفقا لما نقلته  صحيفة «غلوبال تايم» الصينية الحكومية.

 وقالت الصحيفة إن الفيرس ظهر في إقليم يونان، حيث توفي الرجل المصاب به داخل حافلة نقل، وهو في طريقه إلى العمل، ما أدى كذلك إلى إجراء فحوصات لبقية ركاب الحافلة وعددهم 32 شخصا.

 وأكدت الصحيفة الخبر في تغريدة على موقع تويتر، ما جعلها المصدر الأول لهذا الخبر الذي انتشر في الكثير من وسائل الإعلام عبر العالم. 

ما هو فيروس هانتا؟

وفقا لما نشره موقع المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض واتقائها، فإن فيروس هانتا من النوع متعدد السلالات، لكنها جميعاً مرتبطة بأنواع معينة من القوارض التي تستضيفه،  كما أنه ينتقل بين القوارض عبر البول والفضلات واللعاب.

وأضاف الموقع أنه يمكن للإنسان أن يصاب بهذا الفيروس في بعض الحالات كأن يتعرض للعض من قبل جرذ أو فأر مصاب به، وكذلك إذا ما لمس  الشخص فمه أو أنفه بعد التعامل مع سطح أو جسم ملوث بمخلّفات القارض الحامل للمرض، أو إذا ما تناول طعاما ملوثا بهذه المخلفات.

أنواع فيروس هانتا؟

وأشار إلى أن هناك نوعين من هذا الفيروس هما الأكثر انتشارا  الأول منتشر في الأمريكيتين والثاني في أوروبا.

 وتقول أرقام المراكز الأمريكية المتخصصة في مكافحة الأمراض أن هذا الفيروس ليس جديدا فأول مرة جرى اكتشافه فيها بالولايات المتحدة كانت عام 1993 عندما تفشى مرض تنفسي حاد في بعض المناطق، عرف لاحقا بمتلازمة فيروس هانتا الرئوية (HPS).

ووفقا لتقارير صحفية فإن المرض تطور بعدما اكتشف الأطباء أن أعراضه قد لا تظهر بالضرورة في الجهاز الرئوي، في حين يعرف الفيروس المنتشر في أوروبا بالحمى النزفية المصاحبة للمتلازمة الكلوية (HFRS). 

أعراض فيروس هانتا

ويقول المركز إنه لم يتم الإبلاغ في نوع HPS عن أي انتقال للفيروس من إنسان إلى آخر، وبخصوص نوع HFRS، فالعدوى شديدة الندرة.

وبخصوص انتشار هذا الفيروس في أوروبا أحد المركز الاتحادي للتوعية بألمانيا أن الشكل السائد من هذا المرض يبدأ عادة بالحمى المفاجأة، والتي تستمر لمدة 3 إلى 4 أیام مصحوبة بشكاوى مشابھة لأعراض الإنفلونزا.

 وتشمل أعراضه ألم في الرأس والعضلات والأطراف، إضافة لاحمرار في الحلق أو السعال أو اختلال في البصر وحساسیة العینین للضوء.

 ووفقا للمركز الألماني فإن الأعراض قد تتطور إلى آلام في المعدة واحتمال اضطرابات في الكلى والدورة الدموية.

وعن احتمالية الموت بهذا الفيروس فهي نادرة جدا، وفق المركز الألماني الذي يؤكد أن أكثر الناس عرضة للإصابة به هم العاملون في الزراعة والغابات والحدائق. 

هل تنتقل العدوى من إنسان لآخر

وفقا لتقارير ألمانية فإن المصابين بهذا الفيروس لا يجب عزلهم، لأنهم لا يصيبون الآخرين بالعدوى، ولا يعدّ هذا الفيروس جديدا، إذ قالت الدكتورة سمية الشيخ، المتخصصة في الأعصاب، إن الفيروس ظهر عام 1950 في الحرب الكورية، وإنه ينتقل من الفئران أو الجرذان إلى الإنسان.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق