آخر الأخباراقتصاد

مصر تحبط أكبر عملية غسيل أموال من خلال البريد 

كشفت الهيئة المصرية للبريد  اليوم السبت، عن تفاصيل إحباط أكبر عملية غسل أموال تمت من خلال حسابات البريد المصري الائتمانية. 

وأكد عصام الصغير، رئيس هيئة البريد المصري إن الأنظمة والحلول التكنولوجية التي تعتمدها الهيئة تمكنت من خلال الإدارة العامة لمكافحة غسل الأموال بالهيئة من كشف عملية غسل أموال غير مشروعة.

 وقال إنه عملية غسل الأموال المكتشفة تمت عبر استغلال حسابات بريدية، جرى إنشاؤها في محافظة مطروح الحدودية (شمال غرب) وكان الهدف منها غسل أكثر من مليار جنيه مصري بطرق غير مشروعة.

 

وأوضح أن العملية المشبوهة تم رصدها، بعد أن تلاحظ إجراء العديد من التحويلات المالية بمبالغ متفاوتة، في حسابات بريدية بمكتب بريد مطروح كانت قادمة في شكل حولات بريدية من  مكاتب بريد في عدد من محافظات الصعيد.

وبالحث توصلت الإدارة إلى أن هناك حركات لحسابات مشبوهة،  تم إبلاغ الوحدة المركزية لمكافحة غسل الأموال بالبنك المركزي والجهات المعنية،  وهو ما أسفر عن اكتشاف تشكيل عصابي تخصص في مثل هذه المعاملات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق