آخر الأخبارالوطن العربيسلايد

مذكرة جديدة للبيت الأبيض توضح أسباب مقتل سليماني

 أعلن البيت الأبيض تفاصيل جديدة حول مقتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس، في مذكرة نشرها، أمس، الجمعة، أكد أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أمر بالضربة التي قتلت قائد مليشيا فيلق القدس التابعة للحرس الثوري المصنف إهابي قاسم سليماني الشهر الماضي ردا على هجمات وقعت في الماضي.

وأكد البيت الأبيض أن قرار الرئيس الأمريكي أُرسل إلى الكونجرس بموجب القانون تبريرا غير سري للضربة التي استهدفت “سليماني” في مطار بغداد. وأثارت الضربة وما تلاها من رد إيراني مخاوف من نشوب صراع أوسع.

وأكد التقرير الجديد الذي أُرسل إلى الكونجرس، أن الرئيس  الأمريكي وجه بهذا التحرك، ردا على سلسلة متصاعدة من الهجمات علي الشهور السابقة من جانب إيران وميليشيات تدعمها على القوات والمصالح الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط.

وواصل التقرير مبرراته بـ اتخاذ قرار بقتل قائد فيلق القدس، بأنه كان بغرض حماية العسكريين الأمريكيين وردع إيران وإضعاف قدرة الميليشيات التي تدعمها على شن هجمات و”إنهاء التصعيد الاستراتيجي الإيراني في الهجمات.

ويأت نشر تلك المذكرة من قبل لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب المذكرة بعد يوم من إقرار مجلس الشيوخ تشريعا حاز على دعم نادر من الحزبين الجمهوري والديمقراطي يقيد قدرة الرئيس على شن حرب على إيران.

وقتل سليماني ومرافقيه خلال قصف صاروخي وقع بالقرب من مطار بغداد استهدف سيارتين كانتا تقل قيادات لميليشيات عراقية موالية لإيران.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق