آخر الأخباراقتصاد

كوريا الجنوبية تعلن تنفيذ “حزمة إنقاذ الاقتصاد”

أجبرت أزمة وباء كورونا، السلطات في كوريا الجنوبية، من مضاعفة القرارات المالية الداعمة لإقتصاد بلادها، وذلك بعد تدهور ملحوظ للاقتصاد بشكل عام بسبب وباء كورونا.

 

 

وأعلنت القبة الوزارية في كوريا الجنوبية، اعتماد ما يعرف بـ “حزمة الإنقاذ الاقتصادي”، وتبلغ نحو 100 تريليون وون، ما يعادل 80 مليار دولار، وذلك لمساعدة الشركات الخاصة والعامة، ودعم الأسواق والأسهم والسندات المالية المتأثرة بفيروس كورونا.

 

وتشمل الحزمة الاقتصادية، نحو 29.1 تريليون وون قروضًا إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة، و20 تريليون وون لشراء السندات التجارية والأوراق المالية من الشركات أزمة الائتمان.

 

وأعلنت لجنة الخدمات المالية في كوريا الجنوبية، عن تسهيل 10.7 تريليون وون، لتحقيق الاستقرار بأسواق الأسهم، لافتة إلى أنه ستشرع في شراء السندات خلال أبريل المقبل، التي تموله 84 مؤسسة.

 

 

في السياق ذاته، تعهد رئيس كوريا الجنوبية، الأسبوع الماضي، بتقديم 50 تريليون وون، أي ما يعادل 39 مليار دولار، لتمويل للشركات الصغيرة لدعم الاقتصاد المتضرر من تفشي  كورونا.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق