آخر الأخبارالعالمتقارير وتحليلاتسلايد

«قانون ماجنيتسكي».. عقوبات أمريكية منتظرة على شخصيات لبنانية رسمية

في ظل الأزمة اللبنانية التي يعيشها الشارع اللبناني، من خلال حالة الرفض للحكومة الجديدة برئاسة حسان دياب، الذي ينتظر نيل ثقة البرلمان اللبناني، تستعد الحكومة الأمريكية من خلال وزارة الخارجية لإعلان قائمة بشخصيات رسمية وحكومية لبنانية لتوقيع عقوبات عليها.

يذكر أن المحتجين المعترضين على حكومة «دياب» كانوا قد وجهوا دعوات للنزول إلى الشوارع ومنع انعقاد الجلسة النيابية.

عقوبات أمريكية

ومن المنتظر أن ترسل وزارة الخارجية الأمريكية إلى وزارة الخزانة الأمريكية لائحة بشخصيات رسمية وحكومية لبنانية لتوقيع عقوبات عليها، حيث تعد تلك الشخصيات غير حزبية.

«قانون ماجنيتسكي»

يأتي ذلك بعدما فشلت جميع التوقعات الأمريكية في تصحيح الأوضاع في لبنان، حيث تعتبر آلية فرض العقوبات مسألة بالغة التعقيد، إذ باتت العقوبات التي أوصت بها وزارة الخارجية، تشمل ليس فقط تنظيم حزب الله الإرهابي وعناصره وأذرعه، وهي تعتبره تنظيماً إرهابياً، بل إن الإدارة الأمريكية تريد استعمال «قانون ماجنيتسكي» لفرض العقوبات.

ويوفر «قانون ماجنيتسكي» ليونة أكبر لجهة معاقبة الفاسدين وقاهري الناس وهذا ما حدث من قبل عند فرض بعض العقوبات على مسؤولين إيرانيين.

واستعملت الولايات المتحدة القانون بعد ذلك في عدد من المناسبات، أبرزها في 12 يونيو من عام 2018، حيث فرضت وزارة الخزانة الأمريكية من خلال قانون ماجنيتسكي عدد من العقوبات على فيليكس باوتيستا عضو مجلس الشيوخ في جمهورية الدومينيكان وخمسة من شركاته، وذلكَ بسبب تورطه في قضايا فساد كبيرة.

كما فرضت وزارة الخزانة الأمريكية في الأول من أغسطس، عقوبات على مسؤولين أتراك في حكومة أردوغان، وهم وزير العدل عبد الحميد جول، ووزير الداخلية سليمان سويلو، وذلك بسببِ مشاركتهما في احتجاز القس الأمريكي أندرو برونسون.

جلسة نيابية

وانكلقت جلسة نيابية مخصصة لمناقشة البيان الوزاري في لبنان وإعطاء الثقة للحكومة اليوم الثلاثاء، وسط احتجاجات شعبية ومواجهات بين المحتجين على حكومة حسان دياب وبين القوى الأمنية .

وحضر إلى المجلس النيابي رئيسه نبيه بري وعدد من النواب كما حضر رئيس الحكومة حسان دياب وعدد من الوزراء.

اندلاع مواجهات

واندلعت مواجهات صباح اليوم بين القوى الأمنية ومحتجين تجمعوا من كافة المناطق اللبنانية عند المداخل المؤدية إلى المجلس النيابي لمنع وصول النواب ومنع عقد جلسة مناقشة البيان الوزاري للحكومة وإعطائها الثقة على أساسه، حيث لا تزال المواجهات بين المحتجين والقوى الأمنية مستمرة.

وكشف الصليب الأحمر اللبناني بأنه جرى نقل 18 مصابا للمستشفيات جراء المواجهات..

ومن جانبه، دعا الجيش وقوى الأمن الداخلي في لبنان إلى وقف أعمال الشغب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق