آخر الأخبارالوطن العربيسلايدسياسة

صور| متظاهرون عراقيون يتوافدون على ساحة الاحتجاج بـ بابل

 قام عددا من المتظاهرين العراقيين بالتوافد على ساحة الاحتجاج في بابل، لدعم المتظاهرين العراقيين، بعد سماعهم خبر فتح جسر السنك في بغداد.

وتأت تلك الخطوة وسط توافد المتظاهرين على ساحات التظاهر وتحقيق مطالبهم الرافضة لتكليف محمد توفيف علاوي، لرئاسة الحكومة، بعد أن قاموا بالتصدي خلال الأيام الماضية لـ “أصحاب القبعات الزرقاء” التابعة لتيار الصدر، والتي قامت بمهاجمة ساحات التظاهر وقتل عددا كبيرا من المتظاهرين. 

متظاهرون عراقيون في ساحة الاحتجاج ببابل

وكانت قيادة عمليات بغداد، قد حذرت اليوم، الأربعاء، من اتخاذها إجراءات قانونية بحق كل من تسبب في قطع طرق أو عمليات حرق.

ووفقا لـ السومرية نيوز، فقد أكدت عمليات بغداد، في بيان لها أنها نجحتت في افتتاح جسر السنك بعد إغلاقة من قبل المتظاهرين في ساعات الصباح الأولي كما نجحت في فتح شارع الرشيد باتجاه شارع أبي نواس وساحة الوثبة والشوارع المحيطة.

وحذرت عمليات بغداد المتظاهرين من الاندفاع خارج ساحات التظاهرات في ساحة التحرير، داعية المحتجين إلى الالتزام بالمناطق المحددة والمؤمنة، وأنه في حال عدم الإلتزام سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية وفق القوانين النافذة بحق من يمارس وسائل العنف والحرق وقطع الطرق التي تهدد مصالح الناس ووظائف المجتمع كافة.

تظاهرات العراق في ساحة الاحتجاج ببابل

ويتزامن هذا التحذير مع العملية العسكرية التي قام العراق بشنها على فلول داعش على الحدود، والتي عرفت بـ «أبطال العراق، والتي استخدم فيه العراق لأول مرة سلاحا متطورا فتاكاً لمواجهة داعش على الحدود السورية والأردنية

وكانت خلية الإعلام الأمني قد أكدت في وقت سابق لوكالة الأنباء العراقية، أن القوات الأمنية تواصل مهامها وواجباتها في مكافحة التحديات الأمنية وحماية العراق من أي تهديد من خلال تقييم الموقف الأمني وتنفيذ العمليات العسكرية والأمنية بشكل مخطط له وفق متطلبات الاستخبارات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق