آخر الأخبارتقارير وتحليلاتسلايد

سياسي أحوازي: أزمة وفيات الكحول المعقم يتحمل مسؤوليتها النظام الإيراني

أكد صلاح أبو شريف، رئيس المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية، أن فشل إيران في مواجهة فيروس كورونا المستجد يتسبب في العديد من الأزمات من بينها الانهيار الاقتصادي وتفاقم أزمة الكحول المعقم.

اقرأ أيضا: ارتفاع ضحايا شرب الكحول المُعقم في إيران

يأتي ذلك في الوقت الذي أكدت فيه تقارير إيرانية رسمية، ارتفاع حصيلة ضحايا الكحول المعقم إلى 244 حالة، فوفقا لما أعلنه الناطق باسم جامعة الاهواز للعلوم الطبية، علي إحسان بور، بلغت حصيلة من راجعوا المراكز العلاجية بسبب تناول المشروبات الكحول المعقم، خلال النصف الأول من شهر مارس 2020، وصلت إلى 673 شخصًا، معلنًا عن وفاة 9 % من المراجعين.

وفي هذا الصدد، قال رئيس المجلس الوطني لقوى الثورة الأحوازية، في تصريحات خاصة لـ”صوت الدار”، إن فشل النظام الإيراني في مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد أدى إلى وجود أزمات أخرى مثل تناول أزمة الوفيات الناجمة عن تناول الحكوليات المعقمة.

وأضاف السياسي الأحوازي صلاح أبو شريف :”إننا سنشهد المزيد من المزيد من الأزمات الداخلية وتزلزل شرعية النظام وتفاقم الأزمة الاقتصادية والانهيار الاقتصادي شامل كما نعتقد”.

وتابع :”إن ذلك يسبقه تفكك في النظام الحاكم وثورة عارمة تجرف هذا النظام ومعه الإرهاب والتطرف والتخلف والأزمات بلا رجعة”.

اقرأ أيضا: على غير الشائع.. معقمات الأيدي من الكحول لا تحمي من الإصابة بكورونا

وفي وقت سابق، أشار الناطق باسم جامعة الاهواز للعلوم الطبية إلى ارتفاع حصيلة ضحايا الكحوليات المعقمة في محافظة خوزستان، جنوب غربي إيران، إلى 60 شخصًا على الأقل.

فيما أكدت السلطات المحلية في محافظة فارس مراجعة 475 شخصا للمراكز العلاجية في هذه المحافظة، مشيرة إلى وفاة 55 شخصا منهم حتى هذه اللحظة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق