آخر الأخبارتقارير وتحليلاتسلايدسياسة

رغم الأزمة الاقتصادية.. أردوغان ينفق أموال الشعب التركي على مساعدات لإيران

رغم ما يعانيه المجتمع التركي من أزمة اقتصادية حادة تسببت في زيادة نسبة التضخم بشكل لافت، فضلا عن إعلان عدد من الشركات إفلاسها، وفي ظل انتشار وتفشي فيروس كورونا الجديد في تركيا، أرسل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان طائرة تحمل مساعدات طبية إلى إيران.

جاء ذلك بعد أن سجلت إيران أعلى نسبة إصابة ووفيات جراء تفشي فيروس كورونا الجديد في إيران، كما تزداد يوميا نسبة الإصابات والوفيات في تركيا، في ظل تردي الوضع الصحي بشكل كبير، طبقا لما أكده وزير الصحة التركي فخر الدين كوجا، أن إجمالي عدد المتوفين بسبب الفيروس وصل إلى 30 حالة، وعدد المصابين 1236.

اقرأ أيضاً: إحصائيات ضحايا «كورونا» في تركيا تثير الفزع لدى المواطنين

ورغم تفشي المرض بشكل لافت في إيران، أعلن الرئيس التركي إرسال طائرة مساعدات قد تعود محملة بالعدوى إلى تركيا، حيث وقعت أنقرة وطهران اتفاقية في مجال الصحة لتقديم مساعدات لإيران.

وتشير الاتفاقية التي تم توقيعها بين وزارتي الصحة التركية والإيرانية إلى تبرع الأولى لإيران بألف مجموعة تشخيصية، و4 آلاف و715 بدلة عمل، و20 ألف مئزرة، و2004 نظارة، و4 آلاف كمامة، و78 ألف كمامة ذات طوابق ثلاثة لمواجه فيروس كورونا.

اقرأ أيضاً: لماذا منعت تركيا الجنازات العسكرية؟ فتش عن الخسائر

وقال رئيس حزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض، كمال كلتشيدار أوغلو، أن أردوغان أرسل مساعدات لإيران من مقدرات الشعب التركي الذي يعاني من قلة المستلزمات الطبية في ظل تصاعد حالات الإصابة والوفيات في تركيا.

وأضاف أوغلو أن الاقتصاد التركي لا يسمح بمزيد من العدوى التي قد تنتقل عبر رحلات الطيران من وإلى إيران عبر طائرات المساعدات، منوها إلى أنه يشك في مدى حرص الدولة التركية على حماية مواطنيها من تفشي الفيروس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق