آخر الأخبارتقارير وتحليلاتسلايد

حكومة محمد توفيق علاوي.. مفاوضات فاشلة وانقسامات طاحنة

لا تزال أزمة تشكيل الحكومة العراقية برئاسة رئيس الوزراء محمد توفيق علاوي تتصدر المشهد العراقي، فلم تتوافق القوى والكتل السياسية العراقية على الأسماء المرشحة لتولي الحقائق الوزارية حتى هذه اللحظة.

ووفقا لما أكدته وسائل إعلام عراقية، فشلت مفاوضات علاوي مع الكتل الكردستانية بشأن تشكيل الحكومة، وذلك تزامنا مع إعلان تحالف القوى العراقية عزمه إسقاط حكومة محمد توفيق علاوي تحت قبة البرلمان.

اقرأ أيضا: البرلمان يعطل منح الثقة لحكومة «علاوي» ويؤجل جلسته للتصويت عليها

انقسامات طاحنة

في إطار ذلك، قال الدكتور رشيد الدليمي، المحلل السياسي العراقي، إن هناك انقساما حادا بين الكتل السياسية المتسلطة على القرار العراقي من أجل مصالحهم، مشيرا إلى أن محمد توفيق علاوي جاء بعد توافق مقتدى الصدر والحشد الشعبي دون الاعتبار لباقي الكتل والقوائم السياسية.

وأضاف المحلل السياسي العراقي، في تصريحات خاصة لـ”صوت الدار”، أن هناك جلسا خفية لتقاسم الكعكة وتمرير الكابينة الوزارية التي يشكلها محمد توفيق علاوي، مشيرا إلى أن هذه الجلسات سرية وغير معلنة وقابلة للتغيير وفقا لمتطلبات الموقف.

وأشار الدكتور رشيد الدليمي إلى أن محمد توفيق علاوي مرفوض من الشعب، كما أن المتظاهرين يؤكدون على ضرورة إسقاط النظام وليس تغيير الوجوه.

انتخابات مزورة

وتابع: “وفقا لما صرح به رئيس مجلس النواب العراقي الحلبوسي، فإن البرنامج الحكومي ليس لديه رؤية لإجراء انتخابات مبكرة مما يوحي لخلافات حاده بين الكتل الكبيرة”، مشيرا إلى أن إجراء الانتخابات بإدارة محلية مرفوض من قبل الشعب العراقي الذي يطالب بإجراء انتخابات تحت إشراف دولي وأممي.

وأردف قائلا: “الكل يعلم أن هذه الحكومة جاءت بانتخابات مزورة، وعدم مشاركة من قبل الناخبين، ووقتها جاء عادل عبد المهدي كمرشح تسوية لحل الخلافات حول منصب رئيس الوزراء من أجل الاستمرار بالسرقات ونهب أموال العراقيين”.

مفاوضات فاشلة

وحتى هذه اللحظة، تعترض الكتل الكردستانية على الآلية التي اعتمدها علاوي في اختيار المرشحين للحقائق الوزارية، حيث يصر الأكراد على أن تقدم الكتل الكردية المرشحين للكابينة الوزارية، وهذا ما يرفضه محمد توفيق علاوي.

اقرأ أيضا: مخططات للتمرير.. الشارع العراقي يرفض حكومة «علاوي» والبرلمان يحسم مصيرها

كما أعلن تحالف القوى العراقية، مساعيه الجادة لإسقاط حكومة محمد توفيق علاوي في مجلس النواب، مشيرا إلى أنه يرفض تأجيل جلسة منح الثقة للحكومة الجديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق