آخر الأخبارتقارير وتحليلاتسلايدسياسة

المحال التجارية في تركيا ترفع شعار «دليفري فقط» وتغلق أبوابها بسبب كورونا

بالتزامن مع انتشار وتفشي فيروس كورونا الجديد في تركيا، لجأت عدد من المحال التجارية إلى أسلوب المعاملات المنزلية أو «الدليفري»، نظرا لصعوبة العمل في ظل انتشار فيروس كورونا الجديد في البلاد.

وكانت وزارة الداخلية التركية قررت منع المواطنين الأتراك من ارتياد المطاعم والمحلات ومحلات الحلويات، على أن يكتفى بتوصيل الوجبات جاهزة عن طريق خدمة التوصي «دليفري»، مؤكدة رفع أماكن الجلوس في المطاعم، واتخاذ الإجراءات اللازمة لتجنب قبول العملاء.

اقرأ أيضاً: كيف انتشر فيروس كورونا في تركيا بشكل مخيف؟

إفلاس المطاعم والشركات

ولم تكتف الحكومة التركية من تقصيرها في إيجاد حلول للأزمات التي ألمت بها، ابتداءً من الأزمة الاقتصادية، مرورا لتفشي فيروس كورونا الجديد في تركيا، وصولا إلى إعلان عدد كبير من المحال التجارية والشركات إفلاسها، بسبب الأزمة الاقتصادية، فضلا عن تفشي فيروس كورونا في تركيا.

 

دليفري فقط

ولجأت المحال التجارية إلى إعلانها العمل من خلال خدمة توصيل الطلبات للمنازل فقط «الدليفري»، خوفا من تفشي الفيروس اكثر من ذلك، فضلا عن مخاوف لدى الحكومة من زيادة نسبة الإصابات والوفيات مؤخراً، علاوة على إعلان وزارة الداخلية التركية إغلاق كافة المحال التجارية والمطاعم ضمن سلسلة إجراءات احترازية ضعيفة قامت بها الحكومة لتقويض تفشي الوباء.

 

اقرأ أيضاً: كيف تستغل تركيا المهاجرين غير الشرعيين لضمهم لميليشيات الوفاق؟

جاء ذلك بعد أن أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين كوجا، ارتفاع عدد المصابين من الأتراك بفيروس كورونا «كوفيد 19»، إلى 670 حالة.

وقال وزير الصحة في بيان الجمعة إن الوزارة تمكنت من إجراء 3656 اختبارًا للمشتبه في إصابتهم بالفيروس الجديد خلال الـ 24 ساعة الماضية، وأن 311 حالة منهم كانت إيجابية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق