آخر الأخبارالوطن العربي

القاهرة وواشنطن تبحثان أزمات الشرق الأوسط

بحثت دبلوماسيون مصريون وأمريكيون أزمات الشرق الأوسط وعلى رأسهم ما يجري في ليبيا وسوريا، إضافة لتعزيز التنسيق بين البلدين حيال القضايا الإقليمية.

جاء ذلك على هامش لقاء جمع وزير الخارجية المصري سامح شكري،روبرت أوبراين مستشار الأمن القومي الأمريكي، خلال وجوده الأول في واشنطن للمشاركة في مفاوضات سد النهضة.

ووفقا لبيان صادر عن وزارة الخارجية المصرية، أكد شكري وأوبراين ضرورة تعزيز التنسيق بين البلدين حول القضايا الإقليمية المرتبطة بالشرق الأوسط، وبشكل خاص الأزمة السورية والوضع في ليبيا.

وشدد البيان على ضرورة التنسيق بين القاهرة وواشنطن في مكافحة الإرهاب والتصدي لانتقال المقاتلين الإرهابيين إلى ليبيا، وهو ما يدعو إلى تكثيف التنسيق والتعاون لتعزيز الأمن والاستقرار.

 

واستعرض الجانبان تطورات المفاوضات الخاصة بسد النهضة وسعي الإدارة الأمريكية للتوصل إلى اتفاق يحقق مصلحة مصر والسودان وإثيوبيا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق