آخر الأخبارالعالم

الديكتاتور في المستشفى.. ثورة غضب في تركيا بسبب «دعاية أردوغان»

استنكر المواطنون ملصقات دعائية علقت بمدخل مستشفى إزنك الحكومي غربي تركيا، للقاء مرتقب سيحضره الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتم تعليق الملصقات الدعائية للقاء الجماهيري الذي سيقام بميدان جوكدره في مدينة إزنيك بكل بقاع المدينة، وكان مدخل الطوارئ والاستقبال بمستشفى إزنك الحكومي، له نصيب أيضا من هذه الملصقات.

واستنكر المواطنون الوضع، مشددين على ضرورة عدم إدخال السياسة إلى مؤسسات الدولة أيا ما كان التيار السياسي المعني.

وعلى خلفية ردود الفعل المستنكرة تم إزالة ملصقات اللقاء من مدخل المستشفى.

هذا وبدأ أردوغان لقاءاته الجماهيرية الأسبوع الماضي استعدادا لانتخابات المحليات في الحادي والثلاثين من مارس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق