آخر الأخبارالوطن العربيسلايدسياسة

الأمم المتحدة تدعو إلى وقف التصعيد في إدلب

في ظل تصاعد المواجهات في إدلب، دعا ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة سوريا وتركيا وروسيا، إلى وقف التصعيد في إدلب شمال غربي سوريا.

ووجه المتحدث باسم الأمين العام رسالة قائلا: «رسالتنا واضحة ودقيقة، فنحن نشجع على وقف التصعيد، والبحث عن طرق تؤدي إلى تراجع المواجهة، حتى يتم التوصل إلى تحقيق وقف إطلاق النار، وهو ما سيسمح لنا بتقديم المساعدات الإنسانية».

ودعا «دوجاريك» كذلك لتوفير وصول المساعدات الإنسانية إلى محافظة إدلب التي تدهور الوضع فيها بشكل حاد مؤخرا.

وكانت معركة إدلب قد أحدث توتراً كبيرا بين «أردوغان» وروسيا، على خلفية تهديداته الآخيرة بشن عملية عسكرية، وإرسال رطل عسكري إلى إدلب، وهو ما دفع روسيا إلى الإعلان أنها لا يمكنها أن تقف مكتوفة الأيدي أمام العدوان التركي على إدلب في شمال شرقي روسيا، في خطوة تنذر بإندلاع توتر بين البلدين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق